المقالات
السياسة
مقترحات من مؤتمر البجا المكتب القيادى .. استراليا (2 )
مقترحات من مؤتمر البجا المكتب القيادى .. استراليا (2 )
07-27-2019 07:31 AM

مقترحات من مؤتمر البجا المكتب القيادى .. استراليا (2 )

الفيدرالية بشكل عام اذا لم تحفظ حقوق الاقليات ومراعاة الثقافات والاثنيات والخصوصيات التى يتمتع بها اقليم دون اخر فلا خير فيها ولنا تجارب كثيرة فى دول عدة منها السودان ذات نفسه حيث ظلت الانظمة فى السودان تنادى اوتقول انها تدعو الى الفيدرالية ولا تطبقها على ارض الواقع .
النظام الفيدرالى على قيام على قيام علاقة ما بين المركز والاقليم ولتحقيق ذلك لابد من توافر شروط ما بين الاقليم والسلطة المركزية من هذه الشروط هى اعطاء الاقليم حق سيائاته الخرجية بما لا يتعارض مع سياسات السلطة المركزية فالسياسات الاقتصادية والتعليمية من حق الاقليم بما لا يتعارض مع سلطة المركز .
هذا النظام هو الانسب فى حال وجود دولة صغيرة لكنها تشمل وتحتوى على اثنيات واعراق مختلفة وبها العديد من الاختلافات العرقية والاثنية وكما اسلفنا فى مقالات سابقة ان ( الاختلاف مصدر قوة فى كثير من الاحيان ) ولا يشكل مصدر ازعاج او خطورة على المركز فتماسك المركز مع الاقليم هو مما يساعد فى تقدم النظام الفيدرالى ( اما غير ذلك فكأننا نحرث فى البحر .
بالنسبة للتجربة السودانية فاعتقد ان تجربة النظام الفيدرالى يجد ارضا خصبة اذا صلحت النفوس والنوايا اذا عملنا سويا من اجل ترسيخ هذا المطلب وهو النظام الفيدرالى والذى حتما سيقودنا الى بر الامان بعيدا عن التفكك والانشطار الذى يحدث الان من تغييب جهات معينة سواء كان ذلك بقصد او بدون .
تجربة النظام الفيدرالى موجودة فى عدة دول ولا نقول انها تجربة مكتملة ولكن تصاحبها بعض السلبيات بعضها المؤثر والبعض الاخر يحتاج الى مراجعات ويتسنى ذلك بجلوس الجميع بتقييم التجربة سواء حكم عليها بالنجاح او الفشل فالجلوس ومعالجة اثار التجربة قد تؤدى الى مزيد من النجات اما التعنت واصرار جهات ما على ان الكلمة بيدهم دون الرجوع الى هذه الاقاليم سيؤدى بلا شك الى طريق مظلم لا يحمد عقباه ..
لم يتسنى لاقليم شرق السودان ولا حتى ابنائه فى حكم انفسهم بانفسهم وعانى شرق السودان من التهميش المتعمد ونادى بعض ابناءه بالنظام الكونفيدرالى والحكم الذاتى والانفصال وهذه كلها حقوق مشروعة .
طالب مؤتمر البجا منذ نشأته بالنظام الفيدرالى وراجعو ذلك فى البيان التأسيسى لمؤتمر البجا او فى الورقة التى قدمت للتجمع الوطنى الديمقراطى ( مؤتمر القضايا المصيرية اسمرا ) ومطالب الشرق كانت واضحة للعيان حول تقسيم السلطة والثورة والتى ظللنا ننادى بها لاعوام طول تلخصت فى مبادئ اساسية حول السلطة والثورة وعلاقة الاقليم بالمركز وتخلصت هذه القضايا فى محاور عدة نلخصها فى :
المناداة بحكم فيدرالى يحكم الاقليم
ابعاد الدين عن السياسة
الالتزام بالديمقراطية الحقة ( ونقصد بذلك الديمقراطية الحقيقية التى لا تفرق بين اللون والمعتقد والجنس والانتماء )
محاسبة كل من ارتكب جرم فى حق الوطن سواء كان ذلك ( سرقة او مجزرة او قتل او ما شابه من انتهاكات )
قومية كل القوات النظامية
وطعبا هناك كثير من النقاط التى ستناقش وتطرح واتمنى من كل مهتم يهمه امر السودان وامر الشرق مناقشتى واتقبل كل النقد بصدر رحب دائما ...
ملحوظة : عند انتهائنا من النقاش حول الفيدرالية سوف ننتقل الى الكونفدراية ومنها سنعرج قليلا الى الحكم الذاتى وتقرير المصير .
ولنا لقاءات ونقاشات

بكرى سوركناب
[email protected]





تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 224

خدمات المحتوى


التعليقات
#1845350 [دراج المحن]
0.00/5 (0 صوت)

07-27-2019 04:18 PM
الفيرالية تحتاج لكوادر مؤهلة الشرق ياتيه كل الكوادر من المركز وياتيه قوته من الخارج فقط نحتاج لتمثيل اهلي قوي في البرلمان زالحكومة وتشكيل لجنة شرقية من الشرق اهلية تراقب وتحاسب هذا كل ما في الامر لا داعي للعبث بالتركيبة والنظام والله اعلى واعلم .


#1845224 [خالي شغل]
0.00/5 (0 صوت)

07-27-2019 07:56 AM
بطل فلسفة وكلام فارغ قال مكتب قيادي قال!!!اتركوا الامر للشباب لادارة البلد سوف تحل كل مشاكلنا ان وجدت بطلوا فلسفة وكلام كبار كبار عن الهامش والمستضعفين كل السودان هامش ومستضعف انهكه الفقر والجوع من اقصي الشمال حتي تخوم الجنوب ومن اقصي الشرق حتي الجنينة مدن وقري فقيرة لا توجد اي ملامح عصرية لحياة السكان اتحداك ان تزكر ان هناك رقعه جغرافية استفادت من الحكومات السابقة بل حتي الخرطوم العاصمة اصابها الجوع والمرض وكستها ملامح الفقر فرجاء تحدثوا بوطنية وقومية وادعموا ثورة الشباب هذه الثورة العظيمة التي قادها الشباب شارك فيها ادروب ومحمد احمد وابكر والطريفي وامنة وست البنات وسوزان فقراء اغنياء موظفين عطالي شباب زي الورد.. هناك بعض المقالات تثير الغضب في النفوس ماذالت تتمادي في غيها القديم ولم يساورهم اي احساس بالتغيير العظيم الذي حدث في البلد بامر الشباب


بكرى سوركناب
بكرى سوركناب

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2021 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة